الأحد -23 -ابريل - 2017
ديفيد لويز: لا أحمل ضغائن ضد مورينيو

ديفيد لويز: لا أحمل ضغائن ضد مورينيو

25/10/2014 700 مشــاهدة

قد لا يصنفه جوزيه مورينيو كمدافع، لكن ديفيد لويز الذي يشغل هذا المركز في باريس سان جيرمان لا يحمل أي ضغائن ضد مدربه السابق في تشيلسي.

وانتقل لويز الذي حمل شارة القيادة يوم خسرت البرازيل 7-1 أمام ألمانيا، في قبل نهائي كأس العالم لكرة القدم في يوليو الماضي، من تشيلسي إلى باريس سان جيرمان مقابل 50 مليون جنيه إسترليني (80.17 مليون دولار).

وقال مدرب تشيلسي إنه سيفتقد لويز على المستوى الشخصي فقط، لكن ليس باعتباره "قلب دفاع على الإطلاق"، أما اللاعب قال إن الرحيل عن النادي اللندني كان قراره الشخصي.

وقال المدافع طويل القامة صاحب الشعر المميز: "كان اختياري، فترة وجودي كانت انتهت، قررت الانتقال وعرض علي باريس سان جيرمان خطة جيدة للوقت الحالي وللمستقبل، حين عروضها علي قررت الذهاب".

وأضاف: "عرض علي تشيلسي عقداً جديداً، كان قراري بالرحيل، لا توجد أي مشكلة لدي تجاه مورينيو".

ورغم ابتعاد مواطنه تياغو سيلفا عن الملاعب مصاباً لأكثر من شهرين، فإن لويز لا يزال ينافس على اللعب أساسياً مع البرازيلي ماركينيوس والفرنسي زومانا كمارا.

وخاض اللاعب متعدد المواهب 7 مباريات في الدوري مع باريس سان جيرمان، وهو نفس عدد المباريات التي خاضها ماركينيوس، بينما شارك كمارا في 4 فقط.

وحين سئل لويز عن مركزه المفضل قال: "أفضل أن أكون ضمن التشكيلة الأساسية، لا يهم أين سألعب.. أريد فقط أن ألعب".

وقال لويز القادر أيضاً على اللعب في وسط الملعب، إنه تجاوز الهزيمة المذلة أمام ألمانيا.

وأضاف: "إنها من الماضي، نحتفظ بما أجدنا فيه ونعمل على تحسين ما أسأنا فيه.. لكن هذه هي كرة القدم، هذا موسم جديد وكرة القدم لا تتوقف".

وقال لويز إن دوري الدرجة الأولى الفرنسي يماثل الدوري الإنجليزي الممتاز من حيث طرق اللعب والخطط.

وأوضح مفسراً: "هناك قوة أكثر في إنجلترا لكن المهارات هي نفسها.. المستوى هو نفسه.. الفرق في القوة".

كما نوه لويز إلى إنه لن يحتفل لو سجل هدفاً ضد فريقه السابق إن تواجها في دوري أبطال أوروبا في المستقبل.

وتابع: "لن أحتفل لأني أحترم جميع الفرق التي لعبت لها، ولقد قدم لي تشيلسي العديد من الأشياء الجيدة، كنت سعيداً في تشيلسي أيضاً، أحترم النادي ومشجعيه".

الكلمات الدلالية
إقرأ أيضا